الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

كلية تصاميم البيئة - قسم الجيوماتكس

 بسم الله الرحمن الرحيم

إن البيانات المكانية المتوفرة اليوم حولنا ليست وليدة التطور الحاصل بعد الثورة الصناعية ، والحرب العالمية الأولى والثانية ، فهي قديمة قدم الإنسان ولكن الجديد يكمن في الإمكانيات التي أصبحت متوفرة لتحديد ظواهر الأشياء ومواقعها في كل مكان من المعمورة ، و باتت عملية الربط بين الظواهر على سطح الأرض وموقع محدد ومعرف بأبسط جزئياته عن طريق وسائل القياسات القريبة والبعيدة من أبسط العمليات الممكنة ، ونجم عن ذلك تداخل فريد من نوعه بين البيانات والقياسات

  ظهرة هندسة الجيوماتكس في البداية  كجملة من الأدوات ثم التقنيات المستعملة ، وتأكد دوره الأكاديمي ليصبح علماً يُدرس في جامعة لافال بكندا منذ الثمانينات من القرن العشرين الميلادي ، بعد ذلك تطور المفهوم لتهتم عديد الشركات في القطاع العام والخاص بهندسة الجيوماتكس لتصبح وزارة الموارد الطبيعية هي الراعي الرئيس للجيوماتكس في كندا

تختلف القراءات والمفاهيم المقدمة لهندسة الجيوماتكس بين لغة المنشأ وهي الفرنسية ولغة العلوم اليوم وهي الانجليزية ، فان كان الكنديون والفرنسيون يؤكدون على استقلالية هذا العلم الذي تتداخل فيه علوم أخرى كنظام تحديد المواقع ، نظم المعلومات المكانية ، الجيوديسيا ، المساحة التصويرية والاستشعار عن بعد ، الخ...، فإن البلدان الانجلوسكسونية وعلى رأسها الولايات المتحدة تتحدث عن علم هندسة المساحة وأحيانا عن نظم المعلومات المكانية اما بالنسبة لنا فلقد تم اعتبار أننا نتبع العلم من مكان مولده ومن مدارسه الأصلية

على المستوى الأكاديمي ، كان للمملكة السبق في إنشاء قسم الجيوماتكس داخل كلية تصاميم البيئة بجامعة الملك عبد العزيز ، ويأتي التخصص ليكمل التخصصات الموجودة من قبل وهي قسم العمارة ، وقسم التخطيط الحضري والإقليمي ، وقسم عمارة البيئة ، كانت المبادرة في رمضان 1426هـ حين تقدم عميد كلية تصاميم البيئة السابق سعادة الدكتور حسني عزيز الرحمن بمقترح إلى الجهات المختصة بجامعة الملك عبدالعزيز لإنشاء قسم الجيوماتكس ، المقترح قوبل بالترحيب والدعم والتأيد من معالي مدير الجامعة شخصيا الأستاذ الدكتور أسامة صادق الطيب ومع بداية السنة الدراسية 1428/1429هـ بدأ التدريس الفعلي لبرنامج البكالوريوس داخل القسم حيث تم تسجيل أول دفعة من الطلبة ، وجاءت موافقة المقام السامي من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود يحفظه الله رئيس مجلس الوزراء و رئيس مجلس التعليم العالي على إنشاء قسم الجيوماتكس بتاريخ 1429/12/30هـ كأول قسم من نوعه في المملكة ، ويأتي هذا القرار السامي ليؤكد دور المملكة الريادي ورسالتها ومكانة العلم والتعليم فيها على مستوى الشرق الأوسط والعالم العربي و الإسلامي